جزائريون بلا مأوى، وآخرون لا يزالون يقتاتون من المزابل، وآخرون يتسولون لجمع مبلغ عملية جراحية، بينما حكومتنا الموقرة تقرض الأفارقة ثم تمسح لهم (…).